للمطالبة بحقهم في التنمية

أقدم صبيحة أول أمس عشرات المواطنين من دوار بسط أولاد الكبير البعيد بنحو 13 كلم عن مقر دائرة سيدي جيلالي على الاحتجاج أمام مقر بلدية سيدي جيلالي بسبب غياب التنمية على مستوى الدوار حسب تصريحات عدد من ممثلي السكان في مقدمتها غياب المياه الصالحة للشرب والإهتراء الكبير الذي يعرفه الطريق الموصل إلى الدوار زيادة على غياب قاعة للعلاج وغيرها من المرافق الخدماتية المختلفة ناهيك على مشكل عدم توفر مياه السقي وقد استقبلت السلطات المحلية ببلدية سيدي جيلالي ممثلين عن سكان الدوار حيث قدمت لهم وعودا للتكفل بانشغالاتهم خصوصا ما تعلق بالخزان المائي وإيصال المياه للسكان بعد معاناة لعقود من الزمن.

الجدير ذكره أن هؤلاء السكان سبق لهم وأن راسلوا مختلف الهيئات المسؤولة للعمل على تحسين  إطارهم المعيشي لكن لاشيء تجسد إلى غاية اليوم وعليه يأمل سكان هذه المناطق النائية في التفاتة جادة من السلطات وبالتالي انتشالهم من شبح المعاناة في جزائر العزة والكرامة.

ع بوتليتاش