الأمر الذي زاد من معاناتهم في ظل انتشار الحشرات والزواحف السامة

يطالب قاطنو حي 820مسكن ببريكة، من المسؤولين المحليين التدخل العاجل من أجل التكفل بانشغالاتهم المطروحة منذ سنوات، خاصة ما تعلق بنقص الإنارة العمومية، الأمر الذي يقولون إنه زاد من معاناتهم اليومية في ظل انتشار الحشرات والزواحف السامة في هذا الفصل الحار من السنة.

المتحدثون استعجلوا تدخل السلطات المحلية لتدارك هذا الانشغال، الذي أضحى هاجسا يؤرق يومياتهم، محملين المسؤولية للسلطات المحلية التي تماطلت حسبهم، في التكفل الإيجابي بهذه المطالب، ما جعلهم يعيشون في ظلام دامس خلال الليل، مبدين مخاوفهم من خطر التعرض للسرقة والاعتداءات، كما تحدثوا عن مشكلة انتشار الكلاب الضالة. وأفاد المشتكون بأنه سبق لهم أن توجهوا إلى السلطات الوصية بشأن هذه المشكلة وغيرها، مشددين على ضرورة التدخل العاجل لحلها، وأكد بعضهم أن المعاناة مستمرة في منطقة تفتقر لأبسط ضروريات الحياة، ما يدفع سكانها لقطع المسافات من أجل قضاء مصالحهم.

وتطرق المعنيون إلى الوضعية التي تشهدها قنوات الصرف الصحي، زيادة على غياب التهيئة الحضرية رغم عشرات الشكاوى المرفوعة للجهات الوصية، مؤكدين أنهم كانوا قد تلقوا وعودا في مرات سابقة للتكفل بالمشاكل المطروحة، إلا أن الأمور ظلت تراوح مكانها دون أن تعرف التجسيد على أرض الواقع، ما دفعهم لمناشدة الجهات المسؤولة لأخذ مطالبهم بعين الاعتبار، فيما ذكرت مصادر محلية على سعي المنتخبين المحليين لتلبية مطالب السكان و حل مشاكلهم المختلفة، بالتنسيق مع الجهات الوصية.

أسماء.م