تسود منذ فترة سوق السيارات قي تيجلابين فوضى وحالة تسيب كبيرة، حيث يضطر اصحاب السيارات الى دفع حقوق دخول السوق لأكثر من مرة وتسلب اموالهم بالقوة تحت طائل السب والتهديد من اشخاص غرباء غير عمال البلدية يلعبون دور (المكاس).

المواطنون يطالبون السلطات بالتدخل او مقاطعة السوق الذي يعد من اهم مداخيل البلدية.