إنهاء مهامهما مرتقب في الساعات القليلة القادمة

منع أعوان الأمن في مدخل وزارة الصناعة والمناجم، أملال علي، الأمين العام بالنيابة، ونعيمة حجام، رئيسة ديوان الوزيرة، من دخول المقر والالتحاق بمكتبيهما، وذلك بناءً على تعليمات من الوزيرة.

ويأتي منع أملال، وحجام، من دخول مقر وزارة الصناعة، بعد توقيع الوزيرة جميلة تمازيرت، وفقا لما توفر من معلومات، على قرار إنهاء مهامهما بمجرد دخولها لمكتبها في ساعة مبكرة من صباح أمس، في وقت أعطت أوامر بمنعهما من الدخول. وعرف عن أملال قربه من وزير الصناعة السابق عبد السلام بوشوارب ونفوذه الكبير في عهده ومسؤوليته عن عدة ملفات أهمها المجمعات الصناعية وكذلك مصانع تركيب السيارات التي يوجد أصحابها في السجن المؤقت بتهم الفساد رفقة إطارات من وزارة الصناعة، وهو ما طرح علامات استفهام كبيرة عن سبب تعيين الوزيرة المعينة في نهاية حكم عبد العزيز بوتفليقة له في المنصب.

ج- ز