نفى عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم، ان تكون “حمس” وراء تحريض الحشود الشعبية على اجراء محاكمة افتراضية لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ورموز النظام والسلطة الحالية، التي جسّدها مواطنون خلال مسيرات الجمعة الفارطة، مشيرا ان ما نسب للحركة في صفحة محسوبة على حزب جبهة التحرير الوطني عار عن الصحة .