تفاعلا مع الدعوة التي اطلقتها جريدة “السلام” في أعدادها السابقة لفتح تحقيقات حول مسؤولين في مختلف البنوك، دعا عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم بدوره إلى محاسبة جميع مدراء البنوك الوطنية الذين تورّطوا في منح قروض بنكية بأرقام ثقيلة لأشخاص محسوبين على النظام دون وجه حق.