اتّساع نطاق الهجمات الإرهابية وسط وجنوب البلاد

قُتل خمسة جنود في هجومين مسلحين وسط مالي استهدفا وحدة للدرك في طريق عودتهم من موبتي إلى ديالوبي .

تعرّض عناصر الوحدة في موبتي الى هجوم بعبوة ناسفة أعقبه إطلاق نار كثيف عقب استكمالهم لمهمة تأمين رفقاء لهم توجّهوا إلى العاصمة باماكو لتلقي تدريب عسكري ما اسفر عن مصرع ثلاثة جنود، كما شهدت نفس المنطقة هجوما مسلحا ثانيا استهدف وحدة عسكرية كانت تسير دورية بين مدسنتس كورو وبانكاس قرب الحدود مع بوركينا فاسو، ما أسفر عن مقتل إثنين من عناصرها وإصابة ثالث بجروح، حسب ما افادت به وكالة فرانس برس.

وكان أنطونيو غوتيريس الأمين العام للأمم المتحدة قد أعلن في تقريره الفصلي الأخير حول مالي أن أكثر من نصف الهجمات التي تشنها الجماعات المسلحة في هذا البلد تستهدف القوات المسلحة الحكومية من جيش وشرطة لا سيما في منطقة موبتي، كما اتسع نطاق الهجمات ليشمل وسط مالي وجنوبها فضلا على الاعتداءات المسلحة التي نفذتها الجماعات الارهابية في بوركينا فاسو والنيجر.

ق.وسام