استرجاع أسلحة ومواد متفجرة

أعلن الجيش المالي أمس، عن مقتل 15 إرهابيا وتوقيف عدد من العناصر المسلّحة مع مصادرة 14 دراجة نارية، أسلحة، مواد متفجرة وذخائر.

أفادت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصادر امنية مالية، أن العملية العسكرية التي أسفرت عن مقتل 15 ارهابيا وقعت وسط مالي بالقرب من الحدود مع بوركينافاسو وكانت تقودها قوة فرنسية.

وكانت نفس المنطقة، قد عرفت تنفيذ هجوم مسلّح في 17 مارس الماضي ما ادى الى مقتل 26 من العسكريين الماليين، كما خلف هجوم ٱخر أعقب ذلك مقتل مدني وإصابة ٱخرين بجروح.

للإشارة، تعرف المناطق الحدودية بين مالي والنيجر وبوركينافاسو تنفيذ هجمات مسلحة من حين لٱخر تخلف قتلى وجرحى إضافة إلى عمليات اختطاف تستهدف العمال وقوات الأمن.

سارة .ط