تفاديا لدفع مصاريف إضافية للقنصلية الجزائرية بفرنسا

تمكّن مغتربون جزائريون مقيمون بفرنسا من استخراج جوازات سفر على مستوى مقاطعات ادارية بالعاصمة وفقا للإجراءات المعمول بها سابقا، رغم أن مقرات اقامتهم في فرنسا ولا يحوزون على اقامة في الجزائر وذلك بتواطؤ موظفين سهلوا عمليات استخراج عدد من جوازات السفر بطريقة غير قانونية مكّنت المغتربين من تفادي مصاريف يتم دفعها عند استخراج جوازات سفر من القنصلية الجزائرية في فرنسا.

ص.بليدي

قدّمت قاضي محكمة الجنايات بمجلس قضاء الجزائر أمس، اخطارا الى النيابة العامة تطلب فيها فتح تحقيق موسع على مستوى المقاطعة الادارية لسيدي امحمد بالعاصمة بخصوص استخراج جوازات سفر لمغتربين لا يحوزون على الاقامة بالجزائر.

وجاءت ملاحظة القاضي عندما اكتشفت جواز سفر مشتبه في تزويره لفائدة فتاة تبلغ من العمر 19 سنة مقيمة بفرنسا والتي تقدمت للشهادة في قضية تتعلق باستيراد مؤثرات عقلية من نفس البلد من قبل والدها.

كما أكدت القاضي أن بعض المغتربين تعمّدوا استخراج جوازات سفر من الجزائر بطريقة غير قانونية رغم انهم لا يحوزون على اقامة في الجزائر وذلك بهدف الاستفادة من امتيازات وتفادي المصاريف الاضافية التي تدفع عند استخراج جوازات السفر في فرنسا.