الجولة الأخيرة من دوري أبطال أوروبا اليوم بداية من الـ18:55

مازالت 7 فرق تتشبث بفرصة حجز إحدى البطاقات الـ 4 المتبقية للتأهل لدور الـ16 بدوري أبطال أوروبا، وعلى رأسها ليفربول ونابولي، حيث تنتظرهما معركة حامية بعد اليوم، على ملعب “آنفليد” في إطار الجولة الأخيرة من دور المجموعات.

ويخوض ليفربول ونابولي المباراة ضمن منافسات المجموعة الثالثة والوحيدة التي لم يحسم فيها أي فريق تأهله للدور التالي، رغم أن فرصة باريس سان جيرمان تبدو شبه مضمونة كونه سيحل ضيفا على النجم الأحمر الصربي الثلاثاء أيضا.

وبجانب هذه الفرق الأربعة يتطلع أيضا للتأهل لدور الـ16 ليون وشاختار دونيتسك وإنتر ميلان وتوتنهام، في الوقت الذي ضمنت فيه فرق ريال مدريد وبرشلونة وبورتو التأهل من المركز الأول.

وضمنت التأهل أيضا فرق أتلتيكو مدريد وأجاكس وبايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند وجوفنتوس ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وروما وشالك.

وستحسم الجولة الأخيرة أيضا الفرق التي ستنتقل للعب في الدوري الأوروبي باحتلالها المركز الثالث في دور المجموعات، الأمر الذي ضمنته فرق فالنسيا وبنفيكا وكلوب بروج بغض النظر عن نتائج مبارياتها الثلاثاء والأربعاء القادمين، فيما لازالت الفرصة متاحة أمام سسكا موسكو والنجم الأحمر وجالطة سراي وهوفنهايم ولوكوموتيف موسكو وفيكتوريا بلزن.

وبلا شك تعد المواجهة الأبرز في الجولة الأخيرة تلك التي يستضيف فيها ليفربول على ملعبه “آنفيلد” نابولي، فوصيف ريال مدريد بطل النسخة الماضية من البطولة، فرط الجولة الماضية في جزء كبير من فرصه بهزيمته على يد باريس سان جيرمان (2-1)، الأمر الذي يجعل تعادله مع فريق الجنوب الإيطالي غير كاف للتأهل، فهو يحل ثالثا بالمجموعة حاليا بـ 6 نقاط بفارق نقطتين خلف “البي.إس.جي” الوصيف.

أما نابولي فيتصدر المجموعة بتسع نقاط ويكفيه التعادل لتجاوز دور المجموعات، بينما يحل باريس سان جيرمان ضيفا على النجم الأحمر ( 4 نقاط) الذي مازال يتطلع لاحتلال المركز الثالث وخوض الدوري الأوروبي.

ويتطلع لبلوغ ثمن النهائي إنتر ميلان، وتوتنهام من بوابة المركز الثاني في المجموعة الثانية التي ضمن برشلونة التأهل عنها من المركز الأول.

ويحتل حاليا توتنهام المركز الثاني بسبع نقاط بفارق الأهداف أمام ميلان الثالث، وفي الجولة الأخيرة يحل “السبيرز” اليوم ضيفا على البارسا في “كامب نو”، بينما يستقبل في نفس اليوم الإنتر، آيندهوفن الهولندي الذي سينهي المجموعة رابعا في كل الأحوال.

ويحتاج توتنهام للخروج من كامب نو بالنقاط الثلاث، كما هو الحال بالنسبة لإنتر الذي يجب أن يفوز على الفريق الهولندي وألا يحقق غريمه الإنجليزي الفوز.

أما البطاقة الرابعة فيتنافس عليها شاختار دونيتسك وليون اللذان يتواجهان في أوكرانيا الأربعاء ضمن منافسات المجموعة السادسة.

ويحتاج شاختار للفوز إذ يحتل المركز الثالث بخمس نقاط بفارق نقطتين خلف ليون الوصيف الذي يكفيه التعادل للتأهل.

ومانشستر سيتي متصدر المجموعة بعشر نقاط يحتاج للخروج بنقطة من مباراته أمام هوفنهايم ليتأهل من الصدارة.

ومن ناحيتهما ضمن أتلتيكو مدريد وبوروسيا دورتموند التأهل عن المجموعة الأولى ويتبقى تحديد من سيتأهل كأول، علما بأن الأتلتي يتصدر المجموعة حاليا بـ12 نقطة بفارق نقطتين أمام الفريق الألماني.

وإذا فاز أتلتيكو على كلوب بروج اليوم سيضمن التأهل من الصدارة أو إذا لم يفز بوروسيا في ملعب موناكو.

الأمر ذاته في حالة بايرن ميونخ وأجاكس أمستردام بالمجموعة الخامسة، إذ يلتقيان في أمستردام غدا، ويحتل الفريق “البافاري” الصدارة بـ13 نقطة متقدما بنقطتين على الفريق الهولندي الوصيف.

وسيضمن البايرن الصدارة بالتعادل، أما أجاكس فيحتاج للفوز.

وسيتأهل جوفنتوس متصدر المجموعة الثامنة بـ12 نقطة في الصدارة إذا فاز في سويسرا على يونغ بويز أو لم يفز مانشستر يونايتد الوصيف بعشر نقاط خلال زيارته لفالنسيا، إذ يحتاج فريق البرتغالي جوزيه مورينيو للفوز وعدم انتصار اليوفي لتصدر المجموعة.

أما حامل اللقب في آخر 3 نسخ، ريال مدريد فقد ضمن صدارة المجموعة السابعة ويستقبل في الجولة الأخيرة سسكا موسكو الذي ينافس على المركز الثالث مع فيكتوريا بلزن التشيكي الذي يستقبل غدا روما، الأخير ضمن التأهل ثانيا.