صنع الثنائي رياض محرز قائد المنتخب الوطني ومنافسه ساديو ماني اللاعب السنغالي ونجم نادي ليفربول الحدث على مواقع التواصل الاجتماعي حيث ظهر الثنائي ومن خلفهما مدربيهم بيب غوراديولا ويوغن كلوب في إشارة إلى تواصل الصراع بعدما انتقل من الدوري الإنجليزي إلى بطولة كأس الأم الإفريقية، والشيء الجميل هو وضع صلاح وهو يبكي، بعدما خرج من الدور ثمن نهائي المنافسة القارية التي تحتضنها مصر.