التحقيقات كشفت أنها كانت تستوردها جاهزة

أكدّت جميلة تمازيرت، وزيرة الصناعة والمناجم، أنّ مصانع تركيب الهواتف الذكية في بلادنا باعت طيلة فترة نشاطها على  أرض الوطن الوهم للحكومة، بحكم أنها لم تكن تركب بل كانت تستورد الهواتف جاهزة.

أوضحت الوزيرة، خلال ندوة صحفية نشطتها مساء أول أمس مناصفة مع محمد عرقاب، وزير الطاقة، على هامش زيارة تفقدية قادتهما إلى ولاية تيزي وزو، أن اللجنة التي تتنقل للتحقق من إدماج هذا النشاط خلصت إلى عدم وجود أي إدماج خلال السنوات الأخيرة ولا تركيب، بل استيراد هواتف جاهزة، وهو ما يعتبر تحايلا من طرف هذه المصانع على الحكومة من أجل الظفر بامتيازات نشاط التركيب التي ستحرم منها.

تنصيب مجموعة عمل لإعادة تهيئة المناطق الصناعية عبر الوطن

تطرقت المسؤولة الأولى على قطاع الصناعة في البلاد، بالمناسبة إلى ملف المناطق الصناعية والنشاطات على المستوى الوطني، ومنها المنطقة الصناعية الصومعة بتيزي وزو المتوقفة بسبب مشكل اعتراض، وأكدت أن الحكومة نصبت مجموعة عمل ستدرس كل المسائل المرتبطة بإعادة بعث وتهيئة المناطق الصناعية ومناطق النشاط للخروج بحلول نهاية 2019 .

جواد.هـ