تحضيرا لتسويقها في الجزائر

كشف أحمد كشيدة المسؤول عن مركز البحث في التكنولوجيات الصناعية أمس، انه مشروع قانون لتنظيم بيع الطائرات بدون طيار درون الخاصة بالترفيه يوجد محل دراسة حاليا.

وأضاف كشيدة في تصريح صحفي، أن المشروع يهدف إلى تنظيم استخدام الطائرات بدون طيار وتسويقها في الجزائر، مشيرا أن القانون يجب أن يشكل أساسا للتدابير التنظيمية التي تسمح باستخدام هذه الأجهزة.

كما ذكّر ذات المسؤول أن الجيل الرابع من طائرات الدرون جزائرية الصنع 100 بالمئة يتم اختباره قبل نهاية السنة، مؤكدا ان “هذه الطائرة بدون طيار Amel-4 ذا جناحين من 1.7 متر ، تم تصميمها على نحو أصغر وأخف مقارنة مع النماذج الأولى”.

هذا وتم إعداد” Amel-4 “للاستخدامات المدنية، على غرار رصد الأراضي الزراعية ورش المبيدات ورسم الخرائط والتضاريس، غير أن تسويق هذا النموذج من الدرون المزود بعدد من الكاميرات سيتطلب شريكا اقتصادياً لإنتاجها على نطاق واسع.

ق.وسام