يبدو ان الوضع الصعب الذي يعيش فريق وفاق سطيف والمشاكل الصعبة التي يتخبط فيها عاد بالفائدة على عدة اندية حيث استغلت هذه الاخيرة أزمة الوفاق الادارية والمالية وتحركت من أجل خطف لاعبيه مثلما كان عليه الحال مع مولودية الجزائر بقيادة غريب التي فاجأت الجميع بقنبلة الميركاتو واعلان رسميا ضم نجم الفريق الأول عبد المومن وسير نفس الفريق لضم المدافع بدران والمهاجم بكير وحتى زغبة وعيبود ودراوي الذين يتفاوضون مع اندية اخرى، واللافت أيضا ان فرق الفئات الشبانية للنسر الاسود لم تسلم من النزيف حيث تم اغراء لاعبيها لهجرتها أمام صمت ادارة حمار المحير.