شارك فيها برلمانيون ومناضلون حقوقيون

خرج آلاف المواطنين أمس، في مسيرة احتجاجية بشوارع بجاية تضامنا مع المدوّن مرزوق تواتي المحكوم عليه من قبل محكمة الجنايات بمجلس قضاء بجاية بعقوبة سبع سنوات بتهمة التخابر مع جهات اجنبية، حيث تم توقيف تواتي في جانفي 2017 ، بعد أن دعا عبر حسابه على شبكة التواصل الاجتماعي فايسبوك إلى الاحتجاج على الموازنة في قانون المالية وبث عبر مدونته مقابلة مع متحدث باسم الخارجية الإسرائيلية.

انطلقت المسيرة التي شارك فيها نواب برلمانيون ومناضلون حقوقيون اضافة الى أفراد من عائلة السجين من دار الثقافة طاوس عميروش لتجوب شوارع بجاية وصولا إلى ساحة سعيد مقبل مطالبين بالإفراج عن تواتي.

للإشارة، فإن المسيرة تعد الثانية من نوعها بعدما منعت مصالح الامن المسيرة الاولى التي نظمت نهاية شهر نوفمبر الفارط .

 ق.وسام