استغلال قوائم الاحتياطيين من أجل المناصب الخاصة بالمتوسط والثانوي

قررت وزارة التربية الوطنية، تمديد العمل بالقوائم الاحتياطية للناجحين في مسابقة توظيف 2017 في الطورين المتوسط والثانوي، بعد أن افتكت رخصة ثانية من الوظيف العمومي للاستنجاد بالاحتياطيين، لسد الشغور وعدم اللجوء إلى مسابقات توظيف خارجية إلى غاية استنفاذ القوائم.

المديرية العامة للوظيفة العمومية، أصدرت ترخيصا استثنائيا هو الثاني من نوعه لتمديد العمل بالقوائم الاحتياطية في الطورين المتوسط والثانوي فقط إلى غاية استنفاذها، وجاء تحرك مصالح بوشمال، على خلفية طلب تقدمت به وزارة التربية، لمواصلة العمل بالقوائم التي لم يتم استنفاذها بعد، مقابل العجز في التأطير المسجل في هذين المرحلتين التعليميتين، علما أن الأساتذة الاحتياطيين الناجحين في مسابقة توظيف 2017 كانوا قد نظموا عدة احتجاجات أمام مقر الوزارة، للمطالبة بحقهم في المناصب الشاغرة وسد العجز المسجل في جميع الأطوار التعليمية، وهدد هؤلاء بالخروج إلى الشارع ما لم يتم الإعلان رسميا عن قرار تمديد العمل بهذه القوائم ومنحهم الأولوية في سد المناصب الشاغرة، محذرين من اللجوء بدل ذلك إلى مسابقات التوظيف وإقصائهم من حقهم المشروع في تغطية العجز المسجل في التأطير بجميع الأطوار التعليمية، بحسب درجة الاستحقاق، كما وجه هؤلاء رسالة إلى وزير التربية، ناشدوه فيها بالتدخل المستعجل لإنصافهم وتمكينهم من استلام مناصبهم بالنظر إلى العجز المسجل في التأطير، واشتكى أصحاب الرسالة من تعسف الإدارة، التي حرمتهم من حقهم في التوظيف رغم أنهم ناجحين في مسابقتي التوظيف لسنتي 2017 و2018.

وفيما يخص الطور الابتدائي، سيتم تنظيم مسابقة لتوظيف أساتذة التعليم الابتدائي لتغطية الشغور في المناصب، الذي تعرفه أغلبية ولايات الوطن، حسبما أكدته التقارير الولائية التي بلغت الوصاية، علما أن تنظيم المسابقة سيكون بعد إنهاء الجائحة والقضاء على وباء كورونا.

 جمال.ز