استنكر أنصار شبيبة القبائل المتنقلين إلى بلعباس لمؤازرة فريقهم أمام الفريق المحلي اتحاد بلعباس من الخرجة المستفزة للمسؤولين عن تنظيم اللقاء الذي احتضنه ملعب 24 فبراير ببلعباس (إدارة المركب أو إدارة فريق الكرة) وذلك بعدما عاملوا أنصار الشبيبة بعنصرية من خلال تحديد سعر تذاكر اللقاء  ب 400دج للضيوف و150دج فقط للمحليين في استغلال غير قانوني ولا يفسره أي منطق في طريقة التعامل مع أبناء الشعب الواحد.