وعد الطيب مزياني خريج مدرسة بارادو المنتقل حديثا للترجي التونسي، جماهير فريقه بالتألق أكثر في قادم المباريات وعبر   بالمناسبة عن سعادته البالغة بنجاحه في المساهمة في قيادة فريقه بالداربي أمام الإفريقي 2-1 خلال أول ظهور رسمي له في الفوز.

 وصرح مزياني قائلا : “أشكر الجهاز الفني للفريق الذي وضع ثقته في إمكانياتي، وأنا سعيد أنني لم أخيب ظنه، وأعطيت كل ما لدي فوق الميدان”، وأضاف: “أشكر اللاعبين الذين ساعدوني على التأقلم بسرعة، وهو ما سهل عليّ المهمة، وأنا أعتبر أن أول ظهور لي في تشكيلة الترجي كان ناجحا على جميع المستويات، وتزامن مع انتصار مهم على الإفريقي في الداربي وانا محظوظ جدا أن أول مباراة رسمية لي مع الفريق تكون ديربي، ولو أنني تمنيت أن ألعبها أمام جمهور النادي الكبير، الذي سمعت عنه الكثير”.

وانهى مزياني تصريحاته بالقول: “أهدي فوز اليوم إلى جمهور الترجي، الذي أعده بعطاء غزير في قادم المقابلات”.

رؤوف.ح