تستفيد منها أحياء سكنية، هيئات عمومية ومؤسسات إقتصادية

تواصل المديرية العملية لاتصالات الجزائر بمعسكر تجسيد مختلف مشاريعها الاستثمارية الرامية لتوسيع شبكة الألياف البصرية بالولاية، وتحديث الشبكة الهاتفية، حيث قامت المديرية خلال الأشهر الأولى من السنة الجارية بمد ما يزيد عن 63 كلم من الألياف البصرية عبر مختلف بلديات الولاية.

وقد سمحت هذه المشاريع بربط عديد الأحياء السكانية بالشبكة الهاتفية المعتمدة على أحدث التكنولوجيات المستخدمة من قبل اتصالات الجزائر وخاصة تكنولوجيا (FTTB/FTTH) التي تضمن استفادة سكان هذه الأحياء من العروض التي تقدمها المؤسسة، والتي توفر لمستخدميها التدفق العالي والجد عالي للإنترنت.

من جهة أخرى عملت اتصالات الجزائر على ربط مجموعة من الهيئات العمومية والمؤسسات الاقتصادية بشبكة الألياف البصرية، ما يسمح بضمان التدفق السريع والآمن للبيانات ويجعل سكان ومواطني الولاية يستفيدون من خدمات هذه المؤسسات بسرعة أكبر، حيث تم خلال سنة 2019 ربط كل من مديرية الإدارة المحلية، الوكالة العقارية، بعض محطات الإرسال لمؤسسة موبيليس، بنك (AGB) بمعسكر، وكالة القرض الشعبي الجزائري بسيق، محطة الأرصاد الجوية بمطمور، المكتب البريدي بن ديخة العربي بتيغنيف، المقر الجديد للملحقة الإدارية ببلدية نسمط، وغيرها من الهيئات العمومية والإدارية والمؤسسات الاقتصادية بمختلف بلديات ولاية معسكر.

وحسب المكلف بالإعلام بلقاسم درير فقد سمحت هذه المشاريع الاستثمارية بتوسيع شبكة الألياف البصرية عبر مختلف بلديات وقرى ولاية معسكر، حيث تجاوز طول شبكة الألياف البصرية المنتشرة عبر الولاية أكثر من 2270 كلم، لتؤكد اتصالات الجزائر مرة أخرى سعيها المستمر لتحديث شبكتها الهاتفية وتعميم شبكة الألياف البصرية عبر مختلف مناطق الولاية بما يلبي تطلعات زبائنها ويضمن توفير خدمات الهاتف والإنترنت ومختلف الخدمات المرافقة بجودة عالية ومميزة، كما تعكس هذه المشاريع مجددا، حرص مؤسسة اتصالات الجزائر على دعم ومرافقة مختلف الهيئات العمومية والمؤسسات الاقتصادية بولاية معسكر في سعيها لتوفير وتقديم أحسن الخدمات المعتمدة على التكنولوجيات الرقمية المتطورة، وذلك من خلال توفير البنية التحتية الأساسية اللازمة لاعتماد وتجسيد مختلف الخدمات الإلكترونية بالولاية.