قال مارسيلو غاياردو، مدرب ريفر بليت، المتوج مؤخرا بلقب كأس ليبرتادوريس، إن فريقه قادر على تقديم أداء جيد في بطولة كأس العالم للأندية، التي ستقام في الإمارات خلال الأيام المقبلة، وإنه يستطيع مقارعة ريال مدريد بطل أوروبا.

وصرح جاياردو خلال مؤتمر صحفي مساء أول أمس، من مدريد، التي استضافت مساء الأحد مباراة إياب نهائي الليبرتادوريس أمام بوكا جونيورز، والتي فاز بها ريفر 3-1: “إذا كنا سنقارن فارق الإمكانيات، فبالطبع لا يمكننا التنافس بنفس القوة، لكن هذا الفريق أظهر قدرته على لعب مثل هذه المباريات، مع أي منافس، وبالتأكيد سيلعب بشكل تنافسي”.

وأضاف: “أعتقد أننا نستطيع مقارعة أي فريق بدءا من الغد، وسنكون على استعداد للسفر إلى أبو ظبي وللتفكير في منافسينا المقبلين، بينما سنستمتع قليلا لأن ما حققناه لا يمكن تكراره”.

وسيخوض ريفر، بطل أمريكا الجنوبية، مباراته الأولى في مونديال الأندية يوم 18 من الشهر الجاري بالدور نصف النهائي.

وسيواجه ريفر الفائز من (المنتصر من مواجهة الترجي التونسي بطل أفريقيا مع المتفوق من العين بطل الإمارات المستضيفة، وولينغتون النيوزيلندي بطل الأوقيانوس).

وحال بلوغه النهائي سيواجه ريفر الفائز من مواجهة ريال مدريد أمام أحد منافسيه، أي من كاشيما أنتيلرز الياباني بطل آسيا أو غوادالاخارا المكسيكي بطل الكونكاكاف.