نجوم إفريقيا تبحث عن التألق بكأس الأمم 2019  

تترقب الجماهير الافريقية خلال أيام قليلة، انطلاق بطولة أمم إفريقيا يوم الجمعة والتي تقام على أرض الفراعنة لاول مرة بمشاركة 24 منتخبًا من جميع أنحاء القارة، وتستمر منافساتها حتى 19 جويلية المقبل.

وتزخر البطولة في النسخة المقبلة بعدد ضخم من اللاعبين المحترفين في القارة الأوروبية، الذين نقلوا صراعهم على الألقاب الأوروبية إلى أرض مصر في بطولة تساهم بشكل كبير في حركة التنقلات داخل أكبر الأندية الأوروبية وتصنع الفارق بمستقبل النجوم.

الصراع الأوروبي يمتد لافريقيا

ويبحث نجوم القارة السمراء عن التألق رفقة منتخبات بلدانهم لتتويج مسيرتهم المميزة مع أنديتهم في الموسم المنصرم بالملاعب الأوروبية، بلقب قاري مع المنتخبات تزيد من بريق أسمائهم حيث ستكون أرض الفراعنة مسرحًا لصراع من نوع خاص في الدور الأول ويمتد إلى باقي مباريات البطولة مع اختلاف المنافسين، إلا أن الفرعون المصري يبقى الاسم الأبرز داخل البطولة، إذ يفرض هيمنته على عرش الأفضل في القارة خلال العامين الأخيرين، ويقترب من الحفاظ على لقبه للعام الثالث على التوالي.

 «صلاح» الأغلى

 ويعد صلاح أعلى لاعب مشارك في أمم إفريقيا، من ناحية القيمة التسويقية، بحسب موقع «ترانسفير ماركت»، الذي قدر قيمة الفرعون التسويقية بمبلغ 150 مليون يورو.

وتفوق القيمة التسويقية لصلاح، مجموع القيم التسويقية حسب الموقع، من نصيب 10 منتخبات يشاركون فى أمم إفريقيا، وهي زيمبابوى وأوغندا وبوروندي ومدغشقر وتنزانيا وناميبيا وأنغولا وموريتانيا وبنين وغينيا بيساو.

 123 مليو القيمة التسويقية لكل المنتخبات

 وتبلغ مجموع القيم التسويقية لكل هذه المنتخبات، 123 مليونًا و220 ألف يورو، وهو أقل من قيمة صلاح بأكثر من 25 مليون يورو كاملة.

ويبقى أكبر 5 لاعبين من القيمة التسويقية في أمم أفريقيا، هم صلاح بواقع 150 مليون يورو، خلفه ساديو ماني 120 مليون يورو، ثم كاليدو كوليبالي 75 مليون يورو، ونيكولاس بيبي 65 مليون يورو، ورياض محرز 60 مليون يورو.

 مواجهات مباشرة

وتشهد المجموعة الأولى منافسة شرسة بين محمد صلاح بنكهة البريميرليغ لكن هذه المرة تظهر في أمم أفريقيا، وستكون مباراة مصر والكونغو الديمقراطية فرصة لمواصلة تفوقه على آرثر ماكوسو مدافع وست هام الإنجليزي.

ويلتقي المنتخبان فى الجولة الثانية، ويرغب صلاح في مواصلة تألقه على حساب المدافع الكونغولي خاصة أن الجماهير المصرية تعقد عليه آمالًا كبيرة لصنع الفارق والمنافسة على اللقب القاري.

  آيوبي وكيتا

النيجيري أليكس آيوبي لاعب أرسنال سيخوض صراعًا من نوع خاص أمام الغيني نابي كيتا لاعب وسط ليفربول، خلال مواجهة المنتخبين ضمن الجولة الثانية من المجموعة الثانية.

والتقى الثنائي هذا الموسم مرتين في البريميرليغ خلال الموسم الماضي، وكانت الغلبة لفريق الريدز في المباراتين.

 ماني ومحرز

 سيكون صراع السنيغالي ساديو ماني والجزائري رياض محرز، من أبرز المواجهات خلال بطولة إفريقيا، إذ يتجدد الصراع بين ليفربول ومانشستر سيتي، عن طريق اللاعبين في مواجهة السنغال والجزائر، بالجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة.

وكان صراع الدوري الإنجليزي، قد انتهى لصالح مانشستر سيتي بقيادة رياض محرز، وهو ما يزيد من رغبة ماني للتفوق على محرز، والثأر منه بقميص منتخب بلاده.

 بيبي وفجر

تشهد تلك المجموعة مواجهات مباشرة بين لاعبي كوت ديفوار والمغرب، إذ سيواجه الإيفواري نيكولاس بيبي مهاجم ليل الفرنسي وثنائي تولوز ماكس جارديل وإبراهيم سينجري، أسود المغرب المحترفين بالدوري الفرنسي على رأسهم فيصل فجر لاعب كان ويوسف بن ناصر مدافع سانت إيتيان.

 الخزري وكوليبالي

 ستكون مواجهة تونس ومالي الأهم في المجموعة مع وجود أكثر من لاعب في المنتخبين بالدوري الفرنسي على رأسهم نعيم السليتي، لاعب وسط ديجون، وزميله وهبي الخزري لاعب سان إيتيان.

وسيكون الصدام مع أكثر من لاعب من منتخب مالي أبرزهم آداما كوليبالي لاعب ميتز وخليفة كوليالي لاعب نانت.

بواينغ وآيو

 الكاميروني بواينغ مدافع برايتون الانجليزي سيدخل في صراع محتدم مع المهاجم الغاني جوردن آيو مهاجم كريستال بالاس الإنجليزي.

ويلتقي الثنائي وجهًا لوجه في مباراة الكاميرون وغانا ضمن الجولة الثانية من المجموعة السادسة بالبطولة، وعلى الأرجح سيتولى بواينغ مهمة رقابة آيو المميز بالاختراقات الخادعة لدفاعات منافسيه.

حضور إيطالي

ويضم الدوري الإيطالي، مجموعة من أبرز نجوم البطولة الإفريقية المنتظر تألقهم، وعلى رأسهم الجزائري آدم وناس لاعب نابولي وزميله الغيني أمادو دياوارا، ومواطنيه نجم امبولي بن ناصر وفارس من سيبال بخلاف الصخرة السنغالية كاليدو كوليبالي أحد أفضل مدافعي العالم، بجانب كيتا بالدي جناح السنغال السريع ونجم إنتر ميلان، وزميله المخضرم الغاني كوادا أسامواه بجانب فرانك كيسي نجم كوت ديفوار وميلان.