أكد رياض محرز، النجم الدولي، أن هدفه الاسمى مع المنتخب الوطني الجزائري يبقى المنافسة للفوز بلقب كأس الأمم الأفريقية المقامة حالياً فى مصر مثمنا الفوز على السنغال وقال إنه منحهم دفعة قوية من أجل مواصلة هذا الأداء وتواجد الجمهور الجزائري في المدرجات كان له مفعول السحر في تحقيق الانتصار.

وأضاف محرز، فى المؤتمر الصحفي الذي عقده مع بلماضي للحديث عن مباراة تنزانيا أن جمال بلماضي من المدربين المتميزين الذي تولوا تدريب الجزائر :”منذ رحيل غوركوف لم نعمل على الجانب التكتيكي ومع بلماضي صرنا اقوياء في هذا الجانب”، وتابع :”نعمل جميعاً على قلب رجل واحد، وجميع المنظومة لديها الرغبة في اسعاد الشعب الجزائري”.

ونفى رياض محرز ما يتردد عن عدم لعبه مع منتخب الجزائر بنفس المستوى مع السيتي، مؤكدا :”أنا جزء من المنظومة والفريق، وهناك اختلاف كبير بين الكرة الأوروبية والكرة الأفريقية فمن الطبيعي أن يحدث خلل في الأداء لكنني أبذل قصارى جهدي مع المنتخب” مشيرا أنه هو والمصري صلاح لا يكفيان لتتويج الجزائر أو مصر باللقب.

رؤوف.ح