اكتسح استفتاء موقع مانشيستر سيتي وتوج الأفضل بالفريق

أعلن الموقع الرسمي للرابطة الانجليزية لكرة، عن أسماء اللاعبين المرشحين لنيل جائزة الأفضل في الدوري الإنجليزي الممتاز عن شهر سبتمبر المنصرم وجاء على رأس القائمة النجم الدولي الجزائري المتألق رياض محرز.

وبحسب موقع “البريمييرليغ”، فإن الجائزة يتنافس عليها إضافة إلى محرز كل من: ألكسندر أرنولد (ليفربول)، بيير إيميريك أوباميانغ (آرسنال)، كيفين دي بروين زميل محرز (مانشستر سيتي)، كالوم ويلسون (بورنموث)، سون هيونغ مين (توتنهام)، ريكاردو بيريرا (ليستر سيتي) وجون ماكجين (أستون فيلا)، علما أن محرز سيكون الأقرب لحصد الجائزة بعدما نجح خلال 3 مباريات فقط شارك فيها من تسجيل مخالفتين رائعتين ومنح كرة حاسمة وحصوله على ركلة جزاء وبالتالي خلافة تيمو بوكي، مهاجم نورويتش سيتي، المتوج بها شهر أوت الماضي.

اختير الأفضل في السيتي وبفارق شاسع عن زميله دي بروين

ومن جهته كشف موقع مانشيستر سيتي الرسمي عن اكتساح قائد الخضر للاستفتاء الذي قام به الموقع بخصوص أفضل لاعب في الفريق لشهر سبتمبر الماضي وقبل ساعات من غلق باب التصويت أمام الجماهير، تصدر الجناح الجزائري الطائر هذا الاستفتاء، الذي شارك فيه 21467 شخصا، بعد حصوله على نسبة تصويت قياسية بلغت 78%، متقدما بفارق شاسع على البلجيكي كيفين دي بروين، صاحب نسبة تصويت وصلت لـ17% والإسباني رودري الذي نال مساندة 5% من المصوتين وذلك اعترافا بأن محرز خطف الأضواء في شهر سبتمبر المنقضي، حيث أسهم في 6 أهداف ما بين صناعة وتسجيل من جملة 5 مباريات شارك فيها بمختلف المسابقات مع السيتيزنز بعدما عرف أداءه مع السيتي نقلة نوعية منذ نجاحه الصيف الماضي في قيادة المنتخب الوطني الجزائري للفوز بلقب كأس أمم إفريقيا على أرض مصر.

قائد الخضر مرشح للمشاركة أساسيا أمام وولفرهامبتون

 وفي سياق الأنباء السعيدة التي تتوالى على محرز وعشاقه، فقد توقعت تقارير صحفية بريطانية تواجد محرز على رأس التشكيل الأساسي لمانشستر سيتي خلال المواجهة أمام وولفرهامبتون، المقرر إقامتها الأحد 6 أكتوبر بـ”ملعب الإمارات”، والمندرجة في إطار الجولة الـ8 من الدوري الإنجليزي وجاءت التشكيلة المنتظرة كما يلي : إيدرسون ووالكر وأتاماندي وفيرناندينيو وزينشينكو وديفيد سيلفا ورودري وبرناردو سيلفا ومحرز وسترلينغ وأغويرو حيث أن الأرقام الكبيرة التي حققها محرز (في 10 أهداف خلال 10 لقاءات شارك فيها هذا الموسم) جعلته يفرض نفسه كقطعة أساسية في حسابات غوارديولا بعدما عانى محرز الموسم الماضي من عدم المشاركة بصورة منتظمة مع الفريق.

رؤوف.ح