قاد المنتخب الوطني إلى الدور النهائي بهدف عالمي

وقال قائد الخضر وصانع ملحمة النصف نهائي ليلة أمس:”مباراة صعبة جدا أمام فريق نيجيريا المباراة لم تكن سهلة أبدا لكن باستثناء ضربة الجزاء لم يقدموا شيئا أو يهددوا مرمانا حتى أننا كنا قادرين على إنهاء الشوط الأول بثلاثية . في النهاية حصلنا على ركلة حرة تحملت المسؤولية لأنه كالعادة في المنتخب الكل يريد التسديد ومنذ رأيت مكان التسديد قلت إن المكان مناسب لي ركزت والحمد لله كانت في الشباك”، وتابع:”شكرا لكل الشعب في كل مكان ولكن احتفلوا واحتفلوا باحترام فنحن بلد رائع “

بلايلي : من أجل العلم الوطني سنضحي بحياتنا

وقال يوسف بلايلي :”الحمد الله ربي يفرحنا حطينا كل اللي علينا

فرحة كبيرة خاصة مع الشعب تاعنا هنا وفي الجزائر كنا قادرين قبل التعديل حسم النتيجة وركلة الجزاء صدمتنا ولكن آمنا بأنفسنا وحققنا الفوز وشكرا لجماهيرنا وللمصريين أيضا” وختم :” هذا العلم توفي من اجله الشهداء وأرواحنا فداء له”.

رؤوف.ح