لقطة فرحة غوارديولا مع نجم الخضر حديث الصحافة العالمية

توج ظاهرة الجزائر رياض محرز برابع ألقابه في انجلترا بعدما قاد فريقه مانشيستر سيتي في ليلة الحسم بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم للفوز على مضيفه برايتون (4-1) وحمل درع “البريمير ليغ”.

وشهدت المباراة تألق محرز،.

وعقب نهاية لقاء الجولة الأخيرة الذي شهد توهج محرز بصناعته لهدف التقدم وتسجيله الهدف الثالث، المرادف لتتويج مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي، لقي محرز إشادة كبيرة من الصحافة البريطانية والعالمية ككل التي رفعت له القبعة ولموهبته كما سلطت الضوء على لقطة فرحة الإسباني بيب غوارديولا، مدرب السيتي، الذي عانق جناحه الجزائري بحرارة احتفالا بهذا التتويج، قبل أن يوجه له بعض الكلمات لتحفيزه، (قال له فيها حسب قارئي الشفاه لقد صار في حوزتي لقبين للبريمرليغ وانت أيضا) بعدما همشه وجعله يعاني هذا الموسم بتركه حبيس دكة البدلاء في أغلب المباريات.

محرز : هذا اللقب مغاير للذي حققته مع ليستر وسنعمل للفوز بالثلاثية

وصرح محرز الذي دخل التاريخ من أوسع أبوابه، إذ أصبح أول لاعب عربي يتوج بلقب “البريميرليغ” مرتين مع فريقين مختلفين بتتويجه مع السيتي هذا الموسم وصناعته لتتويج فريقه السابق ليستر موسم 2015-2016، باللقب الاغلى يقول :” حتى أكون صادقا، اللقب هذا الموسم مغاير تماما للذي حققته مع ليستر لكن في النهاية هو لقب واحد”، وأضاف قائلا عن حدة الصراع :”كان الأمر صعبا، فكنا في منافسة شرسة مع ليفربول وقدمنا كل شيء في كل مباراة لعبناها”، وعن معاناته طوال الموسم قال :”لم أشارك في آخر 6 مباريات، لذلك أمام برايتون كانت لحظة خاصة بالنسبة لي”، مشيرا أنه حارب ولم يفقد الامل في امكاناته حيث قال :”كنت أعلم أنه سيكون من الصعب اللعب بانتظام ولكني عملت جاهدا في التدريبات وأنا سعيد الآن فكان دائما رأسي مرفوعا”، وختم ابن تلمسان مؤكدا حلمه بالثلاثية :”نعم يمكننا تحقيق الثلاثية المحلية هذا الموسم.. الآن علينا الاستمتاع بالثنائية والأسبوع المقبل سنعمل من أجل التتويج بكأس الإتحاد”.

على موعد السبت مع التتويج بخامس الألقاب في نهائي كأس انجلترا

وسيكون محرز رفقة فريقه مانشستر سيتي على موعد يوم السبت المقبل مع تحقيق إنجاز جديد في انجلترا يتمثل تتويجه باللقب الثالث هذا الموسم  في حال فوز السيتي على واتفورد في نهائي كأس انجلترا وبالتالي جمع كل الالقاب الممكنة محليا إذا ما تم احتساب كأس السوبر الخاص بالموسم الماضي المحصل عليه في الصائفة الفارطة أما تشيلسي، وهي ألقاب لم يكن يحلم   محرز (28 عاما) بالفوز بها كلها دفعة واحدة لحظة اختياره الانضمام لمانشستر سيتي قادما من ليستر سيتي في صيف عام 2018 مقابل 68 مليون جنيه إسترليني، ليكون الصفقة الأغلى في تاريخ الفريق السماوي.

الكاف والفاف تسارعان لتهنئته بكل فخر

وفضلا عن زملائه في المنتخب الوطني الذين حرصوا على البعث برسائل تهنئة لنجم الخضر، هنأ الإتحاد الجزائري لكرة القدم، ونظيره الإتحاد الإفريقي، محرز، بعد تتويجه بلقب بالدوري الإنجليزي الممتاز للمرة الثانية حيث غرد الحساب الرسمي للفاف عبر “تويتر”، مشيدا بإفتخار كبير بابن الجزائر وكتب يقول :”مبروك لنجم المنتخب الوطني رياض محرز التتويج بالبطولة الإنجليزية رفقة ناديه مانشيستر سيتي وهو ثاني تتويج للاعب في مشواره بهذا اللقب”، وختمت الفاف منشورها :”مبرووووووك رياض الجزائر  فخورة بك”، وأشادت صفحة الكاف بمحرز انها تنتظر رؤيته على أحر من الجمر مع المنتخب الوطني في كأس امم افريقيا القادمة بمصر “مبروك محرز تتويجك بلقب الدوري الإنجليزي، نتطلع لرؤيتك في كأس الأمم الإفريقية بمصر”.

 ابن تلمسان ينتظر خطف التاج القاري من الأفارقة غزاة أوروبا

وصنفت الصحافة المصرية رياض محر ضمن قائمة أفارقة غزوا أوروبا، وصاروا الأهم في القارة العجوز، بعضهم حقق نجاحات مبهرة على مستوى الأندية في الدوريات المحلية، ومنهم من ينتظر، وكذلك منهم من صنع الفارق في ناديه حيث قالت إن الحصول على كأس إفريقيا التي تنطلق في القاهرة 21 جوان المقبل، سيكون نقطة فارقة لهم في الموسم، بل وسيكون المبرر الأول للفوز بجائزة أفضل لاعب في القارة السمراء على غرار المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني ثنائي ليفربول المتشارك في جائزة هداف الدوري الانجليزي إلى جانب المغربي حكيم زياش الذي لفت الانظار مع أجاكس في رابطة الابطال الاوروبية ومعهم الكامروني جويل ماتيب، مدافع ليفربول الصلب.

رؤوف.ح