أدينوا بـ 3 سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 10 ملايين لكل واحد

تمكنت مصالح الدرك الوطني بولاية عين تيموشنت، من تفكيك 5 شبكات إجرامية مختصة في تنظيم رحلات الإبحار السري، وتوقيف 15 من أفرادها تم تقديمهم أمام الجهات القضائية، حيث أدانتهم محكمة العامرية في ساعة متأخرة من ليلة أول أمس بـ 3 سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 100 ألف دج لكل واحد منهم، وذلك ضمن إجراءات المثول الفوري.

هذا وينحدر الموقوفون الذين تتراوح أعمارهم ما بين 20 و40 سنة من ولايات سيدي بلعباس، وهران، وعين تموشنت.

كما تم تقديم 62 مرشحا للهجرة غير الشرعية أوقفتهم وحدات حرس السواحل بعرض البحر أمام الجهات القضائية لمحكمة العامرية، من بينهم 57 متهما تم إدانتهم بغرامة مالية تقدر بـ 2 مليون سنتيم فيما تمت تبرئة بقية الموقوفين.

وقد سجلت ولاية عين تموشنت خلال الـ 72 ساعة الأخيرة عدة محاولات للإبحار السري، حيث تمكنت عناصر حراس السواحل للمجموعة الإقليمية ببني صاف من إحباط 5 عمليات منفصلة أسفرت عن توقيف 73 مرشحا للهجرة غير الشرعية منهم 11 على أهبة الإقلاع غير بعيد عن شاطئ بوزجار، و62 آخرين بعرض البحر شمال ميناء بوزجار، فضلا عن 24 شخصا آخر شمال سواحل بني صاف تم تحويلهم لمصالح الدرك الوطني لاستكمال التحقيقات معهم.

هاجر.ر