ركّز على تنويع عروض التمويل وتطوير الأنظمة الإعلامية

دعا محمد لوكال محافظ بنك الجزائر إلى رقمنة قطاع البنوك لضمان عصرنة المعاملات النقدية ومواجهة مختلف التحديات الإقتصادية التي تفرضها الأسواق العالمية.

وأكد لوكال في كلمة له خلال فعاليات اليوم الإعلامي الخاص بعصرنة البنوك، أن قطاع المالية في الجزائر يخطو خطوات ثابتة نحو العصرنة وتمكن من تحقيق تقدّم ملحوظ في هذا المجال .

هذا وشدّد محافظ بنك الجزائر في كلمته على أهمية مواكبة التطورات الراهنة من خلال الإستثمار في عوامل النهضة بالقطاع كتنويع عروض التمويل، تطوير الأنظمة الإعلامية واستغلال الكفاءات البشرية التي اعتبرها شروطا أساسية للوصول إلى الهدف المنشود بتطوير قطاع البنوك في الجزائر.

للإشارة، فإن اغلب البنوك العمومية والخاصة اندمجت في مسار العصرنة والرقمنة وأطلقت صفقات وطنية ودولية مختلفة لاقتناء معدات حديثة تتعلق بالدفع المسبق وحماية المعطيات الخاصة بالبنوك فضلا على الدورات التكونية التي تنظمها لتأهيل العنصر البشري .

 سارة .ط