سيكون نور الدين ولد علي المدرب الجزائري والافريقي الوحيد الذي يحمل لواء تمثيل الجزائر والقارة الإفريقية، في بطولة كأس أمم آسيا التي ستقام في الإمارات مطلع العام المقبل، من خلال اشرافه على المنتخب الفلسطيني الذي يلعب ضمن المجموعة الثانية بجانب حاملة اللقب أستراليا، والثنائي العربي سوريا والأردن، وقال ابن باب الواد الذي يدرب الفدائي في ثالث تجربة بعد 2017 و2009 :” “يعجز لساني عن أن أعبّر عمّا يدور في وجداني من حبّ لفلسطين، فدون مجاملة منّي حبّ الجزائريين لفلسطين لن نجده في أيّ بلد آخر وفي أيّ شعب آخر”.