ربما من منطلق “كلاها قلبها” على الإهمال الذي يعانيه قطاع السياحة في بلادنا، رغم الإمكانات الهائلة التي تزخر بها بلادنا في هذا المجال، خصصت مجلة “فوربس-فرنسا” في عددها الأخير روبورتاجا لوجهة الجزائر بعنوان “الجزائر الخلابة ذات الألف كنز”، استعرضت من خلاله إمكاناتها الأثرية والسياحية والطبيعية، داعية المسافرين إلى زيارتها لاكتشاف “مزيج من الروائع “.