قام بتوزيع مواد معقمة ومطهرة خالية من الكحول بالمجان

بادر الدكتور “حكيم حمادي” صاحب مخبر لصناعة الادوية بولاية سيدي بلعباس إلى تنظيم حملة خيرية تضامنية تتمثل في توزيع مواد معقمة ومطهرة خالية من الكحول بالمجان إلى المؤسسات الاستشفائية بولاية بجاية، هذه القافلة حطت رحالها في نهاية الأسبوع بمستشفى فرانز فانون بمدينة بجاية ، حيث سلّم للقائمين كمية من هذه المواد الصيدلانية الموجهة لتطهير وتعقيم الوجه والأنف والعيون والفم دون أن أي آثار سلبية على صحة الفرد ، ويتعلق الأمر بمركب كيميائي مصنوع من مادة الكلور وكسيدين وهو منتوج وطني مئة بالمائة ، وله فعالية كبيرة ومفعوله يدوم لأكثر من أربع ساعات حسب ما أكده الدكتور حكيم حمادي صاحب هذه المبادرة، وفي هذا الشأن وبخصوص هذه الهبة عبّرت الدكتورة” أوتمازيغت “عن شكرها لهذه العملية التضامنية الموجهة للطاقم الطبي وشبه الطبي العاملين بالمستشفيات مؤكدة أنها مفيدة جدا وتستحق التثمين كونها تقلل من الأخطار الني يسببها فيروس كورونا، وهذا المركب الدوائي الجديد يحمي الانسان من عدوى الانتشار، كما توسعت هذه المبادرة ومست العديد من مستشفيات الولاية على غرار بجاية، أوقاس وسوق الاثنين، وفي السياق ذاته تمّ تسليم حصة من هذا الدواء المطهر والمعقم لمؤسسة سونلغاز ببلدية درقينة، وهذه الخطوة تهدف إلى تكريس الفعل التضامني مع أصحاب البذلات البيضاء المتواجدون في الصفوف الأولى في مواجهة التحديات الصحية التي تفرضها جائحة كورونا، ومرة أخرى يثبت الجزائريون على وحدتهم وتماسكهم وانهم قادرون على صنع التحدي في مختلف الظروف والمحن ..، ويبقى التضامن من قيم وشيم الجزائريين.

كريم. ت