تبقى مجرد أرقام تعرضها وزارة الشؤون الدينية في أحداث دينية ووطنية معنية

تنسب وتوضع سنويا العديد من أملاك الأوقاف على أرض الوطن وخارجه تحت تصرف وزارة الشؤون الدينية والأوقاف، التي تجني من خلالها الملايير دون تحديد وجهتها ومصيرها.

مباني، مدارس قرآنية، مساجد، وكذا مجمعات سكنات، وأراضي شاسعة تبرع بها أصحابها وأهل الخير لصالح المسلمين ووضعت كأملاك وقف تحت تصرف وزارة الشؤون الدينية والأوقاف، التّي جنت وتجني من خلالها الملايير دون الكشف عن وجهتها، وتكتفي عشية مختلف المناسبات والأحداث الدينية والوطنية بالحديث عنها (أملاك الوقف) كأرقام لا غير.

القضية للمتابعة.

هارون.ر