رغم خروجه من الباب الضيق، إلا أن بن علجية مهدي لم ينس الأيام الجملية التي قضاها في فريق شبيبة القبائل، أين تمكن من بعث مشواره من جديد بتقديم أداء راقي جعله من بين الأفضل في البطولة الوطنية، حيث هنأ اللاعب المسرح من الكناري” فريقه بالأداء الذي قدمه أمام الاتحاد، موضحا أن الفريق كان يستحق نتيجة أفضل من خلال منشور على صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي “فايس بوك”.