بعد قرار الحكومة التخلي عن التمويل غير التقليدي “طبع النقود”، بات من الضروري بما كان التساؤل عن مصير الـ 3400 مليار دينار التي طبعها بنك الجزائر في وقت سابق ولم يوزعها بعد ..؟.