ذكرت تقارير صحفية بريطانية، أن مانشستر سيتي بدأ في تجهيز خليفة لمدربه الحالي بيب غوارديولا، والذي ينتهي تعاقده مع “السيتيزنس” بنهاية الموسم المقبل.

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن مانشستر سيتي استقر على الهولندي جيوفاني فان برونكهورست، مدرب فينورد السابق، لتولي قيادة الفريق خلفًا لغوارديولا.

ويتواجد برونكهورست بالفعل في مانشستر، ويتابع طريقة عمل النادي والفريق، وكذلك يتواصل مع الأكاديمية، بعدما تم إقناعه من قبل مالكي النادي بمعايشة الأوضاع حاليا.

وأكدت الصحيفة البريطانية، أن مسؤولي السيتي يهدفون لاستمرار أسلوب وطريقة الكرة الشاملة الذي اتبعه النادي منذ تولي غوارديولا قيادة الفريق.

ويعتبر برونكهورست الذي سبق له أن لعب في برشلونة، الأنسب لاستمرار هذه الطريقة في الاتحاد، بحسب اعتقاد إدارة “السيتي”.