عطال، سوداني ووناس مهددون بالغياب عن موقعة الطوغو

بات كل من يوسف عطال الظهير الأيمن للمنتخب الوطني ولاعب نادي نيس الفرنسي وزميله العربي هلال سوداني مهاجم نوتينغهام فوريست وأدم وناس لاعب نادي نابولي مهددين بالغياب عن موقعة المنتخب الوطني التي يحل فيها بالطوغو في الـ18 نوفمبر القادم في إطار الجولة الـ5 من التصفيات المؤهلة لكأس أمم إفريقيا المزمع إقامتها في الكاميرون شهر جوان 2019.

ويعاني الثلاثي من اصابات مختلفة قد تمنعهم من التواجد في القائمة التي سيعلنها الناخب الوطني جمال بلماضي في الأيام القادمة تحسبا لسفرية لومي والتي سيكون فيها تعداد الخضر مطالبا بالفوز لضمان التأهل لـ” كان” الكاميرون بغض النظر عن نتيجة المباراة الأخيرة التي يستقبل فيها منتخب غامبيا على ملعب مصطفى تشاكر.

وغاب عطال يوسف الظهير الأيمن الطائر للمنتخب الوطني، عن مباراة فريقه نيس الأخيرة أمام بوردو بسبب الإصابة العضلية التي عاني منها اللاعب، إلا أن الغريب هو عدم إماطة اللثام عن المدة سيغيبها خريج أكاديمية بارادو عن الملاعب ما يجعله مهددا بالغياب عن موقعة الطوغو.

ونفس الأمر لوناس الذي يعاني من إصابة عضلية، ما جعله يغيب عن المواجهة التي تعادل فيها ناديه أمام روما بهدف لمثله، وفيما يخص هلال العربي سوادني فقد عاد مؤخرا إلى أجواء التدريبات ويبقى كل شيء مرهون بخيارات الناخب الوطني.

كما سيغيب ماندي رسميا عن مواجهة الطوغو بما انه معاقب بسبب تراكم البطاقات الصفراء ما يجعل الناخب الوطني بلماضي جمال أمام حتمية إيجاد البدائل الجاهزة لغياب لاعبيه قبل تحديد قائمة اللاعبين المعنيين بالمواجهة.

ويتواجد محاربو الصحراء في صدارة المجموعة الـ4 برصيد 7 نقاط مناصفة مع المنتخب البنيني، من فوزين وتعادل وحيد وهزيمة واحدة، على بعد نقطتين من الطوغو ثالث الترتيب.

وكان فيغولي مهددا بالغياب هو الآخر، إلا أنه تعافى من الإصابة التي يعاني منها حسبما كشفت عنه تقارير إعلامية تركية أمس، ما يجعله جاهزا لموقعة الطوغو.

إيسري.م.ب