أعلن كلاوديو ماركيزيو لاعب وسط جوفنتيس السابق اعتزال كرة القدم في عمر 33 عاما بعد فترة قصيرة أمضاها مع زينيت سان بطرسبرج الروسي.

وأبلغ ماركيزيو الصحفيين في ستاد أليانز معقل يوفنتوس: “إنه قرار مهم لكنه صعب جدا. ومن الصائب الكشف عنه في مكان مميز جدا. قررت الاعتزال لأنني أدركت أن جسدي لم يعد يتفاعل مع ما يريده عقلي”.

وانضم اللاعب الإيطالي إلى زينيت بعقد يمتد لعامين في سبتمبر/ أيلول الماضي لكنه أنهى التجربة سريعا في وقت سابق هذا العام بسبب مشاكل مستمرة في الركبة وخاض 9 مباريات فقط مع الفريق.

وأضاف: “عشت لحظات لا تُنسى في الملعب وأشكر يوفنتوس وبقية الفرق التي لعبت لها وزملاء الملاعب والإداريين والمدربين الذين منحوني كل شيء” وأتم: “هنا حققت أهم البطولات، لدي مشاعر أحتفظ بها للأبد”.

وأنهى ماركيزيو مشواره مع جوفنتيس العام الماضي بعد أن قضى 25 عاما في النادي وفاز معه بـ 7 ألقاب للدوري الإيطالي و4 ألقاب في كأس إيطاليا، كما خاض 55 مباراة دولية مع منتخب بلاده آخرها في 2017.