قصد علي بلحاج الرجل الثاني في الحزب المحل أمس، مجلس قضاء الجزائر ليطلب لقاء بلقاسم زغماتي النائب العام بمجلس قضاء الجزائر غير أن المصالح الأمنية كانت له بالمرصاد.