غزّزت قوات مكافحة الشغب من تواجدها امس على طول الطريق من ملحقة وزارة  التربية الى مجلس قضاء الجزائر بالعاصمة وذلك عقب تلقي مصالح الامن لمعلومات استخباراتية حملت طابعا سريا جدا.