نفذ موظفون كبار في إقامات جامعية بولاية غربية داخلية، مؤامرة ضد مدير خدمات جامعية انتهت بعزله من منصبه بعد أن تعمد الموظفون، تأخير رواتب العمال والموظفين في الإقامات الجامعية، بل وتحريض إحدى المنظمات الطلابية ضد المدير، ما أدى إلى عزل المدير من منصبه أو طلبه الانسحاب، تحت ضغط الاحتجاج، أما سبب المؤامرة فهو أن المدير قرر فتح تحقيق حول ممارسات غير قانونية وصفقات فاقت قيمتها 11 مليار سنتيم.