تبرأت المنظمة الوطنية لأرباب العمل والمقاولين، ممثلة في رئيستها المخلوفي سامية، وأمينها العام فلاح مسعود، من المدعو “الوشفون جمال”، وأكدت أنه لا تربطه أي علاقة بها، ودعت المنضوين تحت لواءها إلى عدم التعاطي أو العمل مع المعني الذي يبدو أنه أراد أن يكون عنوة عضوا في المنظمة.