في آخر لحظة ودون سابق إنذار، ألغى الطيب لوح، وزير العدل حافظ الأختام، صباح أمس الخطاب المباشر الذي كان من المفروض أن يلقيه من مجلس قضاء الجزائر العاصمة كما تعود على ذلك بمناسبة 8 مارس من كل سنة “عيد المرأة”، والذي جرت كل التحضيرات على مستوى مجموع المجالس القضائية لنقله عن طريق تقنية “فيديو كونفيرونس”، حيث إستدعى رؤساء المجالس القضائية القضاة للحضور، من أجل الإستماع إليه، إلاّ أنّه في حدود الساعة الثامنة والنصف، تلقت المجلس القضائية خبر إلغاء الخطاب، دون أية مبررات أو تفسيرات .. فما الذي حدث يا ترى ..؟.