إستعمل شبكة إفتراضية خاصة VPN خارج الأطر التنظيمية

أرجعت سلطة الضبط للبريد والاتصالات، سبب قطعها الإنترنت عن  المتعامل  VFS Global  المختص في تقديم خدمات منح التأشيرة الفرنسية بالجزائر، إلى إستعمال الأخير لشبكة إفتراضية خاصة VPN خارج الأطر التنظيمية، موضحة أن ذلك يعتبر خرقا للقوانين والتنظيمات المعمول بها في الجزائر، وعليه فإن مستعملها يكون مطالبا إلزاميا بالتصريح بها ومطابقتها للتدابير المعمول بها.

أوضحت سلطة الضبط للبريد والاتصالات، في بيان لها أمس إطلعت عليه “السلام”، أنه وبحكم القوانين والتنظيمات التي تحكم الاتصالات الإلكترونية بالجزائر، تبقى في خدمة كافة المتعاملين لدراسة ملفاتهم فور استلامها وفق ما تقتضيه النصوص التشريعية والتنظيمية سارية المفعول.

توضيحات سلطة الضبط للبريد والاتصالات، السالفة الذكر، جاءت كرد مباشر على القنصلية الفرنسية العامة، التي أصدرت صباح أمس بيانا أكدت من خلاله أن مركز VFS  لمعالجة طلبات الحصول على تأشيرة الدخول إلى الأراضي الفرنسية ودول فضاء “شنغن”، قد توقف عن العمل وذلك بسبب قطع خدمات الإنترنت عنه وعن القنصلية الفرنسية العامة بالجزائر.

جواد.هـ