ترحم صباح أمس سليمان شنين، رئيس المجلس الشعبي الوطني، ونواب مبنى زيغود يسوف، على ضحايا حريق “الأم والطفل” بالوادي، وجاءت هذه اللفتة الطيبة قبل بداية أشغال التصويت على رفع الحصانة البرلمانية عن النائبين بهاء الدين طليبة، واسماعيل بن حمادي.