غريب ما يحدث في ولاية غربية .. حصلت على 12 حافلة نقل مدرسي من نوعمرسيدسظلت منذ نهاية السنة الماضية مركونة في حظيرة مقر الولاية دون إستغلالها وبدل توزيعها على البلدياتكلاها الغباروأشعة الشمس والأمطار أتلفت طلاءها، ورغم أنّ الوالي يراها يوميا من نافذة مكتبه صباحا ومساء إلاّ أنه لم يكترث، علما أنه يمكن إستغلال هذه الحافلات خلال جائحةكوروناالتي تضرب البلاد.