كل ميركاتو يبحث فريق دفاع تاجنانت عن ضمان صفقة اللاعب لعباني ولكن من دون جدوى حيث وبالرغم من كونه لا يلعب في فريق اتحاد بلعباس إلا أن مسؤولي هذا النادي يصرون دائما على الاحتفاظ به حيث تجدهم دائما يسددون مستحقاته حتى لا يلجأ للجنة المنازعات هذا وبالرغم من مساعيه الدائمة للمغادرة إلا أن اللاعب في كل مرة يبقى في فريقه وهو ما جعل قرعيش يفشل في ضمان صفقة اللاعب لعباني للمرة الثالثة على التوالي .