اتحاد بسكرة

يواصل المدرب لكناوي فرض العمل النفسي على لاعبيه من اجل التحضير بشكل جيد لقمة الثلاثاء والتي ستجمعه بمضيفه سريع غليزان حيث يصر على ضرورة طي صفحة لقاء العلمة والتفكير فيما هو قادم بما ان الهدف يبقى تحصيل احسن النتائج للبقاء ضمن كوكبة الطليعة والتي تجعل الفريق دائم الوجود ضمن ثلاثي المقدمة هذا ويتفاءل الكوتش كثيرا حيث اكد سعيه لافتكاك نتيجة من غليزان تبقيه في سلسلة النتائج الايجابية.

لن يغامر بالمصابين ويمني النفس في الخروج بشكل جيد من المنعرج

هذا ولن يغامر الكوتش ببعض من لاعبيه المصابين خاصة وانه يدرك اهمية المحطات القادمة خاصة وان الفريق وبعد خوضه لقمة غليزان سيكون على موعد الدخول لمنافسة الكأس والتي سيكون فيها على موعد مع لقاء جد مهم امام شباب قايس المنتمي لقسم الهواة وبالتالي فتسييره للمرحلة القادمة يتطلب التصرف الجيد في التعداد والعمل على ضمان نتيجتين ايجابيتين تسمحان للنادي بالبقاء في الفورمة.

لكناوي: “ما حققناه وجب تأكيده بالمواصلة في حصد نتائج أخرى إيجابية “

من جهته اكد المدرب بخصوص ما يحققه الفريق لحد كتابة هذه الاسطر حيث قال : ” سعينا يبقى دائما الى تحقيق النتائج الايجابية صحيح سنكون في الواجهة بما اننا في الطليعة ولكن هدفنا يبقى دائما البحث عن كيفية تحصيل النتائج الايجابية التي من دون شك ستجعلنا نحقق مبتغانا حيث نأمل في البقاء دائما ضمن كوكبة الطليعة كما وجب علينا الاستثمار اكثر في المجموعة خاصة واننا سنكون امام ماراطون من الجولات ولقاءات الكأس.

هشام رماش