في ردّه على الذين لقبوه بـ “بوتين الجزائر”، أبرز علي غديري،اللواء المتقاعد والمترشح لرئاسيات 18 أفريل القادم، أنه لا تجمعه قواسم مشتركة مع الرئيس الروسي، إلاّ كونه درس سابقا في نفس المدينة التي درس فيها زعيم موسكو، ألا وهي سانبيترسبورغ.