اضحى ملعب بولوغين شبحا اسودا بالنسبة لوفاق سطيف والذي لم يجد ظالته اول امس في لقاء نصر حسين داي حيث وبالرغم من كون اللقاء كان بين ارجل لاعبي الوفاق الا ان رفقاء جحنيط لم يستثمروا في الفرص التي اتيحت لكل من توري وسعدي وسويبع وقد راح الكثير من عشاق الفريق الى تأكيد ان لعنة بولوغين متواصلة والا كيف نفسر خسارة النادي للقاءي سوسطارة والنصرية بالرغم من كون المقابلة كانت تسير في طريق واحد لصالح رفقاء النجم بوصوف .