ما تزال لعنة الأعطاب التقنية تطارد طائرات شركة الخطوط الجوية الجزائرية، حيث تعرضت إحداها كانت بصدد القیام أول أمس برحلة من بروكسل إلى الجزائر العاصمة لعطب تقني، لتبادر الإدارة في محاولة لاستدراك الوضع بتحويل طائرة أخرى كانت بصدد القیام برحلة من باريس نحو الجزائر إلى مطار بروكسل من أجل نقل المسافرين العالقین ھناك، إلاّ أن الأخيرة تعرضت هي الأخرى لعطب تقني بمجرد وصولھا إلى مطار بروكسل.