في اطار التحضيرات للدخول المدرسي المقبل

حل بولاية الجلفة، بحر الأسبوع الجاري، إطارات من وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، في مهام تفتيشية لعدد من المنشآت التربوية في الطور الإبتدائي، في إطار التحضيرات والاستعدادات للدخول المدرسي القادم ( 2019 – 2020) على مستوى مختلف بلديات الولاية، حسب خلية الإتصال لمصالح الولاية.

واستنادا لذات المصدر، فقد عاين الإطارات ببلديات الجهة الغربية للولاية، كل من ابتدائية “أول نوفمبر” و”جودي مخلوف” ببلدية الشارف، ناهيك عن مدرسة “بورغدة أحمد” بمنطقة توزارة الريفية بذات البلدية.

وببلديتي بن يعقوب والإدريسية تم معاينة مدرسة “سعدي بلقاسم”، إضافة إلى مدرسة “خضرون بن ساعد” بمنطقة “مطيريحة” وترتكز الخرجة الميدانية للجنة التفتيش، الوقوف على الظروف الملائمة للتمدرس على غرار وضعية (التدفئة، الإطعام، المنحة، وكذا الكتاب والمحفظة المدرسية)، فضلا عن معاينة جاهزية المنشآت المدرسية المزمع افتتاحها هذه السنة عبر مختلف بلديات الولاية.

ومواصلة لمعاينة جملة من المدارس الابتدائية، تم أيضا الوقوف على عدد منها عبر بلديات القديد، الشارف، الإدريسية، عين وسارة، الزعفران من طرف لجنة التفتيش، التي تؤدي مهامها بحضور منتخبي كل البلديات التي تم الخروج لها.

وللإشارة تواصل اللجنة عملها ضمن برنامج يمس عددا من البلديات لإتمام العملية ككل والتي تهدف بالأساس لضمان وضعية جيدة للتمدرس بمؤسسات الطور الإبتدائي التي تخضع في تسييرها لوزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، وفقا لــ ذات المصدر.